العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الولايات المتحدة تؤكد مجددا أن إيران ملتزمة بالاتفاق النووي

DR

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مجددا أن إيران إلتزمت بالاتفاق النووي الموقع عام 2015 غير أنها قالت إنها تتوقع فرض عقوبات جديدة غير نووية عليها.

ووفقا لمسؤولين كبار بإدارة ترامب، فإن الإدارة ستشهد أمام الكونغرس الأمريكي بأن ايران امتثلت حتى الآن لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي.

وقال مسؤول رفيع المستوى امس الاثنين لى الصحفيين ان "وزارة الخارجية في عملية كما نتحدث أن تشهد أمام الكونغرس بأن إيران قد أوفت بالشروط المنصوص عليها (في الاتفاق) بناء على المعلومات المتوافرة لدى الولايات المتحدة".

وقال المسؤولون الكبار للصحفيين إن إدارة ترامب تتوقع فرض عقوبات جديدة على إيران فيما يتعلق ببرنامج الصواريخ البالستية وبرنامج الزوارق السريعة.

وخلال حملته الانتخابيةكان ترامب قد انتقد مرارا اتفاق ايران النووي واصفا إياه بأنه "أسوأ اتفاق تم التفاوض عليه".

وتوصلت إيران وقوى العالم الستبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة إلى اتفاقية حول القضية النووية الايرانية يوم 14 يوليو 2015 وضعتها على طريق تخفيف العقوبات ولكن بقيود أشد صرامة على برنامجها النووي.

ووضع الاتفاق حدودا على الأنشطة النووية الإيرانية وسمح بتفتيش دوري للمنشآت داخل ايران.

وفي المقابل ستعلق الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي العقوبات المتعلقة بالمسألة النووية على إيران ومن بينها سحب جميع قرارات العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي في الماضي.

تعليق د. حسني عبيدي -مدير مركز الدراسات والأبحاث حول العالم العربي والمتوسط بجنيف     00:01:03

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا