العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الهدنة في سوريا: ترحيب من النظام والمعارضة تشكك

DR: Reuters

أعلن النظام السوري بشكل رسمي، موافقته على اتفاق الهدنة الذي توسطت فيه واشنطن وموسكو، وذلك في الوقت الذي أبدت المعارضة موقفا أقل حماسة تجاه هذا الاتفاق مشككة في نجاعته وقدرته على الصمود.

وفي وقت متأخر من الجمعة في جنيف، توصل وزير الخارجية الأمريكي ونظيره الروسي سيرغي لافروف إلى اتفاق هدنة جديد من المتوقع أن يدخل حيز التنفيذ يوم الاثنين الذي يصادف أول أيام عيد الأضحى، وسيستمر لفترة أولية مدتها 48 ساعة، على أن يتم تمديدها إلى فترة يتم الاتفاق عليها أو إلى أجل غير محدد في حال استمرت بالصمود.

وعقب هذا الإعلان، سارعت الحكومة السورية إلى الترحيب بهذا الاتفاق ووافقت عليه، ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن مصادر مطلعة قولها أن "أحد أهداف الاتفاق الروسي الأمريكي هو التوصل إلى حلول سياسية للأزمة في سوريا".

إلى ذلك أبدت المعارضة موقفا حذرا موضحة أنها "لم تتسلم أي نص رسمي عن الاتفاق الأمريكي الروسي"، مضيفة أنها "في حال استلامه ستجري (الهيئة) دراسة تفاصيله ومعرفة آليات وضمانات تطبيقه"، ودعت بسمة قضماني من الهيئة العليا للمفاوضات التي تمثل المعارضة، موسكو إلى "اقناع النظام برورة الالتزام بالاتفاق".

مزيد من التوضيحات مع جورج صبرا، نائب رئيس الهيئة العليا للتفاوض التابعة للمعارضة السورية من إسطنبول:

00:01:23

إضافة تعليق

انظر أيضا