العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الهجرة غير الشرعية: بعد اجتماع تالين، إجتماع آخر مع بلدان العبور في روما

DR

إنعقد الخميس في روما ، إجتماع لوزراء الخارجية في أقطار أوروبية وإفريقية خصص لبحث معضلة الهجرة غير الشرعية وسبل وقف تدفق المهاجرين، بالآلاف، إنطلاقا من الساحل الليبي باتجاه إيطاليا.

ووقع الوزراء الافارقة -ليبيا والنيجر وتونس ومصر وتشاد واثيوبيا والسودان- والاوروبيون -المانيا والنمسا واسبانيا وفرنسا وهولندا ومالطة واستونيا- اعلانا مشتركا "للجمع بين التضامن والأمن، كما نجحت ايطاليا على هذا الصعيد".

وقال وزير الخارجية الايطالي انجلينو الفانو في نهاية الاجتماع "من اجل خفض عدد الذين يصلون الى بلادنا، يجب خفض عدد الذين يصلون الى ليبيا. يجب الا نتحرك فقط في الشمال او في البحر، بل ايضا على الحدود الجنوبية".

تعليق رفعت النجار- خبير الشؤون الإيطالية- من روما  00:01:25

وقبل اجتماع روما، كان وزراء الداخلية في أقطار الإتحاد الأوروبي قد بحثوا، الخميس في تالين بإستونيا، السبل الكفيلة بضمانتنسيق أفضل بين السفن الخاصة التي تعمل قبالة ليبيا مع خفر السواحل الليبي.

وتخشى المفوضية الأوروبية ووزراء الاتحاد الأوروبي من أن تكون المنظمات غير الحكومية التي تدير خدمات للإنقاذ قبالة الساحل الليبي"عامل جذب" إذ تشجع المهاجرين على المخاطرة بحياتهم في قوارب متداعية على أمل انتشالهم ونقلهم إلى إيطاليا.

إضافة تعليق

انظر أيضا