العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

النوم عامل رئيسي في محاربة البدانة

النوم عامل رئيسي في محاربة البدانة

جميعنا يعلم أن الطريق إلى المحافظة على أجسامنا رشيقة ونشيطة هو بإتباع نظام حمية غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية المختلفة، غير أن دراسة جديدة توصلت إلى رأي مختلف حول كيفية الوصول إلى تحقيق هذه الغاية.   ...

الدراسة التي أجراها علماء من الولايات المتحدة الأمريكية، توصلت إلى أن النوم الصحيح والمنتظم هو المفتاح للوصول إلى جسم نحيف ورشيق وتجنب الإصابة بالبدانة وما يترتب عليها من أمراض متعددة. القائمون على الدراسة أكدوا أن النوم لفترات كافية وبشكل منتظم يعتبر العامل الرئيسي الذي يساعد نظام الحمية الغذائي والرياضة على تحقيق الهدف المرجو منه، على أن يتم إتباع هذا النظام لفترة لا تقل عن ستة أشهر لخسارة عدة كيلوغرامات من الوزن الزائد والوصل بالجسم إلى الوزن الطبيعي والوضع الصحي المطلوب.
العلماء عزوا ذلك الارتباط إلى الضغط النفسي الذي يتعرض له الإنسان عادةً خلال فترة النهار بسبب العمل والالتزامات التي يجب عليه انجازها، كما حددوا الفترة الزمنية التي يحتاجها الإنسان للنوم خلال الليل من ست إلى ثمان ساعات كوقت مثالي يحتاجه الجسم.
وقد شملت الدراسة خمسمائة رجل وامرأة خضعوا خلالها لبرنامج منوع من الحمية والرياضة مع فترة نوم ليلية لا تقل عن ست ساعات ولا تزيد عن ثمانية ولمدة ستة أشهر كاملة.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا