العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الملك محمد السادس و الرئيس النيجيري يطلقان مشروع إنجاز خط أنابيب للغاز يربط نيجيريا والمغرب

الملك محمد السادس و الرئيس النيجيري يطلقان مشروع إنجاز خط أنابيب للغاز يربط نيجيريا والمغرب

DR : MAP

ترأس العاهل المغربي، الملك محمد السادس، والرئيس النيجيري محمدو بخاري، يوم السبت بالقصر الرئاسي بأبوجا، حفل إطلاق مشروع إنجاز خط إقليمي لأنابيب الغاز، سيربط الموارد الغازية لنيجيريا بموارد العديد من بلدان غرب إفريقيا والمغرب. كما ترأس قائدا البلدين حفل التوقيع على 14 اتفاقية للتعاون الثنائي تهم مجالات الاستثمار والتكوين وتقوية قدرات الشباب والهيدروكاربورات والمعادن والسياحة والبنوك والمالية والتأمين واللوجستيك.

وأعلن وزيرا الشؤون الخارجية للبلدين صلاح الدين مزوار وجيوفري أونياما، في بيان مشترك يهم مشروع إنجاز خط أنابيب للغاز يربط نيجيريا والمغرب، أن البلدان قررا " تدارس واتخاذ إجراءات ملموسة من أجل النهوض بمشروع خط إقليمي لأنابيب الغاز سيربط موارد الغاز لنيجيريا والعديد من بلدان غرب إفريقيا والمغرب".

وأضاف الوزيران إنه سيتم "تصميم خط الأنابيب بمشاركة جميع الأطراف المعنية بهدف تسريع مشاريع الكهربة في المنطقة بكاملها، مشكلا بذلك أساسا لإحداث سوق إقليمية تنافسية للكهرباء يمكن أن يتم ربطها بالسوق الأوروبية للطاقة وتطوير أقطاب صناعية مندمجة في الجهة في قطاعات من قبيل الصناعة والأعمال في المجال الفلاحي والأسمدة، بغية استقطاب رؤوس أموال أجنبية وتحسين تنافسية الصادرات وتحفيز التحول المحلي للموارد الطبيعية المتاحة بشكل كبير بالنسبة للأسواق الوطنية والدولية".

وأبرز الجانبان أنه "ينتظر أن يتيح هذا المشروع فرصا هامة في مجال الأعمال بالنسبة للصناعيين والمستثمرين".

ومن أجل ضمان نجاح هذا المشروع الكبير، قررت نيجيريا والمغرب تضافر جهودها والتعاون بشكل وثيق من خلال صندوقيهما السياديين للاستثمار على التوالي، الهيئة الاستثمارية السيادية النيجيرية وإثمار الموارد (إثمار كابيتال).

إضافة تعليق

انظر أيضا