العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

المغرب: نتائج مشجعة في مكافحة السيدا

DR

كشف البرنامج الوطني لمكافحة السيدا بوزارة الصحة المغربية أن العدد الإجمالي للأشخاص المتعايشين مع داء فقدان المناعة المكتسبة (سيدا)، يناهز 24 ألف، مشيرا إلى أن عدد الإصابات الجديدة يبلغ 1200 سنويا.

وأوضحت عزيزة بناني، المسؤولة عن البرنامج الحكومي، خلال ندوة نظمت الأربعاء بالعاصمة الرباط بمناسبة اليوم العالمي للسيدا، أن الوباء يتطور في المغرب بوتيرة ضعيفة لا تتجاوز واحد في المائة، وأن عدد الإصابات الجديدة يبلغ 1200 سنويا، انخفاضا من 1800 إصابة جديدة سنة 2010.

وخلال هذا اللقاء الذي يروم استعراض وضعية فيروس السيدا وأحد الأرقام والإحصاءات، ذكرت المسؤولة ذاتها بأن المغرب اعتمد استراتيجية وطنية تهدف إلى وضع حد لهذا الوباء في أفق سنة 2030، مشيرة إلى أن ذلك تم بالموازاة على اعتماد استراتيجية البرنامج المشترك للأمم المتحدة لفيروس نقص المناعة المكتسبة (أونيسيدا).

وحسب الجمعية المغربية لمحاربة داء السيدا، فإن المغرب يسجل 900 حالة وفاة جراء الإصابة بالفيروس، وأوضحت الجمعية في لقاء تم خلاله إعطاء الانطلاقة للنسخة السادسة للحملة التحسيسية "سيداكسيون"، أنه من بين 1200 الذين تم تسجيل إصابتهم السنة الفارطة، 50 في المائة يجهلون إصابتهم بالداء.

مولاي أحمد الدريدي المنسق العام للجمعية محاربة السيدا من الرباط:

00:01:28

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا