العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

المعارضة السورية ترفض بقاء الأسد في منصبه بـ"صلاحيات محدودة"

DR: REUTERS

أشهرت المعارضة السورية مرة أخرى الورقة الحمراء في وجه مقترحات الموفد الأممي ستافان دي ميستورا، بعدما رفضت مقترحا ينص على بقاء بشار الأسد في منصبه الرئاسي بصلاحيات محدودة خلال المرحلة الانتقالية، على أن تختار المعارضة ثلاثة نواب له.

وكشف عضو مفاوض في وفد الهيئة العليا للمفاوضات أن المعارضة "رفضت الفكرة رفضا قاطعا"، مضيفا أن المقترح الأخير للمبعوث الأممي "محاولة للخروج من الحلقة الفارغة التي ندور فيها، أي وضع الدستور قبل تنصيب هيئة للحكم الانتقالي أو العكس".

وكتب المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، في تغريدة على موقع تويتر أن المعارضة تناقش فقط تشكيل هيئة حكم انتقالي "خالية من الأسد وزمرته"، معتبرا أن "بشار لا يمكن أن يكون جزءا من الحل لأنه أصل المشكلة"، على حد تعبيره.

ويعتبر مستقبل الرئيس السوري بشار الأسد، نقطة الخلاف الأساسية بين مفاوضي النظام والمعارضة، التي تشترط رحيل الأسد قبل بدء المرحلة الانتقالية، على أن يتم تشكيل هيئة انتقالية تضم ممثلين للحكومة والمعارضة.

تعليق المعارض السوري ميشال كيلو:

00:00:56

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا