العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

القبض على أخوين في نيويورك بتهمة التحضير لصناعة قنبلة

القبض على أخوين في نيويورك بتهمة التحضير لصناعة قنبلة

DR

ألقت سلطات الأمن الأمريكية القبض على أخوين بمدينة نيويورك إثر اتهامهما بالتحضير لصنع قنبلة بعد العثور في مقر سكنهما على كمية كبيرة من المواد الكيماوية والأدوات المعدنية التي تدخل في صناعة المتفجرات.

وذكرت قناة (فوكس نيوز) الإخبارية، مساء أمس الخميس، أن أحد الأخوين كان مدرسا سابقا بمدرسة ثانوية في نيويورك، موضحة أن الشرطة عثرت في شقتهما بضاحية (برونكس) على أكثر من 30 رطلا من المواد الكيماوية بالإضافة إلى أدوات معدنية تدخل في صناعة المتفجرات.

وأضافت أنه تم توجيه الاتهام إلى أحد الأخوين باستغلال طلاب للمساعدة في صنع قنبلة، مشيرة إلى أنه مثل أمام المحكمة الفيدرالية بضاحية (مانهاتن) في نيويورك على خلفية التهم المنسوبة إليه.

من جانبه، قال رئيس بلدية نيويورك مير ديبلازيو، في مؤتمر صحفي، إن شرطة نيويورك ومكتب التحقيقات الفيدرالي (اف.بي.آي) تمكنا من إحباط "هجوم إرهابي محتمل".

وتؤكد السلطات في صحيفة الاتهام أن أحد الأخوين استأجر طالبين على الأقل خلال الأشهر الأربعة الماضية لتفكيك ألعاب نارية بغرض الحصول على مسحوق المتفجرات منها مقابل مبالغ مادية، وبعد ذلك كان المعلم السابق يقوم بتخزين المسحوق في حاويات.

وذكر المتهم للمسؤولين أنه جاء بوثيقة تعليمات "صنع القنابل" أثناء بحثه عن تفجير ماراطون بوسطن عام 2013 ونظر إليه عبر جهاز الكمبيوتر ولكنه لم يقم بتحميله ولا ينوي صنع أي قنبلة.

بدوره، قال مساعد مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي في نيويورك، بيل سويني، خلال المؤتمر الصحفي "ليس لدينا أي مؤشر على أن هناك تهديدا مستمرا من جانب هؤلاء الأخوين". 

إضافة تعليق

انظر أيضا