العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الصويرة .. افتتاح مركز الأبحاث حول القانون العبري بالمغرب

الصويرة .. افتتاح مركز الأبحاث حول القانون العبري بالمغرب

افتتح السبت بالصويرة مركز الأبحاث والدراسات "أبراهام زغوري" حول القانون العبري بالمغرب، بتنظيم ندوة بالفضاء الثقافي دار الصويري.

وقال أندري أزولاي، مستشار العاهل المغربي، السبت بالصويرة، إن افتتاح مركز الدراسات والأبحاث أبرهام زغوري حول القانون العبري بالمغرب، يأتي ليعزز مرة أخرى مكانة الصويرة باعتبارها "فضاء لكل الممكنات ومقاومة النسيان".

وأبرز أن هذا المركز يأتي "في الوقت المناسب، حيث أنه في بلدنا وفي مجتمعنا تعزز الوعي ليس فقط لدى النخبة وأصحاب القرار ومن يمتلكون سلطة التنفيذ، ولكن أيضا لدى شريحة كبيرة من المواطنين من الطائفة اليهودية بهويتهم المغربية".

وبافتتاح هذا المركز ، يقول أزولاي، " نضيف لبنة غير مسبوقة لهذا البناء. إنها ذاكرة متكاملة يتعين علينا تطويرها"، منوها باختيار احتضان "دار الذاكرة المشتركة" (بيت الذاكرة) لمركز أبرهام زغوري، وكذا إعادة افتتاح كنيس سيمون عطية أحد دور العبادة الـ 37 التي تتواجد بالمدينة، وإطلاق مركز الأبحاث حاييم زفراني حول تاريخ العلاقات الإسلامية اليهودية.

ويعد هذا المركب، الذي سيكون مفتوحا في وجه الجميع، فريدا من نوعه في العالم نظرا لقيمته، حيث سيمزج في آن واحد وفي فضاء واحد بين الجانبين الروحي والتاريخي من خلال بيت الذاكرة والبحث العلمي.

وخلص أزولاي إلى أن هذه البنية المتعددة الأبعاد ستنفتح على مؤسسات علمية دولية في إطار التبادل والتقاسم الذي لا تتوانى في تطويره مدينة الصويرة، التي تعد أرض الانفتاح والتقاسم والتعايش والتفاهم والاحترام المتبادل.

يذكر أن "أبراهام زغوري" كان قاضيا وباحثا في القانون العبري، ومن بين أهم رجالات الطائفة اليهودية بالمغرب.

إضافة تعليق

انظر أيضا