العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الشرطة الإندونيسية تتهم حاكم جاكرتا بإهانة القرآن الكريم ومطالب بمحاكمته بتهمة "الكفر"

الشرطة الإندونيسية تتهم حاكم جاكرتا بإهانة القرآن الكريم ومطالب بمحاكمته بتهمة "الكفر"

DR

اتهمت الشرطة الاندونيسية حاكم جاكرتا المسيحي بالتجديف أو الاستهتار بالقرآن الكريم، الاربعاء، على أن يمثل أمام القضاء، بعد اسبوعين من تظاهرة كبيرة لاسلاميين تخللتها أعمال عنف، للمطالبة بمحاكمة باسوكي تجاهاجا بورناما الملقب ب"اهوك".

واستمر تحقيق الشرطة الاندونيسية مع حاكم جاكارتا لاكثر من شهر، وبعد تم الاستماع لعدد كبير من الشهود والخبراء، قرر مدير الشرطة  آري دونو توجيه الاتهام الى باسوكي، قائلا "توصلنا الى اتفاق وان لم يكن بالاجماع، يفيد ان القضية يجب ان تخضع لمحاكمة علنية"، موضحا ان الشرطة امرت "اهوك" بعدم مغادرة البلاد.

وصرح الحاكم المسيحي المشتهر بصراحته، في شتنبر الماضي، ان تفسير علماء الدين لآية في القرآن تفرض على المسلم انتخاب مسؤول مسلم خاطئ، ما أثار الجدل  بين صفوف المسلمين الاندونيسيين، ودفع اهوك الى الاعتذار علنا، الا ان اعتذاره لم يجنبه شرارة الغضب التي اندلعت في شوارع جاكرتا مطالبة بمحاكمته بتهمة الكفر.

ويتمتع آهوك الذي تولى منصبه في نهاية 2014 خلفا لويدودو بشعبية كبيرة. وهو يلقى تقديرا بسبب فاعليته في ادارة العاصمة التي تضم عشرة ملايين نسمة وتشهد ازدحاما شديدا.

إضافة تعليق

انظر أيضا