العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

السلطات الاسترالية تجمع حوالى 26 ألف سلاح ناري بعد اصدارها عفوا عاما

السلطات الاسترالية تجمع حوالى 26 ألف سلاح ناري بعد اصدارها عفوا عاما

DR

أعلنت السلطات الاسترالية اليوم الجمعة، أنها تمكنت من جمع حوالى 26 ألف سلاح ناري و146 كلغ من المتفجرات من سكان بلدة استرالية لتجنب وقوع هذه الأسلحة بين أيدي عصابات إجرامية.

وأصدرت ولاية (نيوساوث ويلز) التي تضم مدينة سيدني، عفوا عاما عن كل شخص يسلم متفجرات الى الشرطة، متعهدة بعدم اجراء أي تحقيق مع هؤلاء.

وبعد انتهاء المدة المتاحة لتسليم الأسلحة، أعلنت شرطة مكافحة الإرهاب في هذه الولاية نجاح العملية.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس جهاز مكافحة الارهاب في الولاية ميك ويليس أنه "تم تسليم مجموعة كبيرة ومنوعة من المتفجرات خلال خمسة أشهر، لكن يبقى الكثير".

وبالإضافة الى 146 كلغ من المتفجرات، تم تسليم أكثر من 20 كلغ من البودرة وآلاف الصواعق والفتائل.

كما أعلن وزير العدل الاسترالي مايكل كينان أن الحكومة الاسترالية وجهت نداء على المستوى الوطني لتسليم الأسلحة النارية، وهو النداء الأول منذ 20 عاما الذي سمح بجمع قراية 26 ألف سلاح منذ شهر يونيو المنصرم.

وأحبطت السلطات 13 اعتداء في استراليا منذ شتنبر 2014. لكنها شهدت اعتداءات بينها مقهى في سيدني في دجنبر 2014، الذي أودى بحياة رهينتين.

إضافة تعليق

انظر أيضا