العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

السلام في العالم: قادة سياسيون ودينيون يقدمون رؤية مبتكرة لتعزيزه

السلام في العالم: قادة سياسيون ودينيون يقدمون رؤية مبتكرة لتعزيزه

DR

أكد قادة سياسيون ودينيون، الأحد ، بسيول، على ضرورة بذل مجهودات مبتكرة للنهوض بالسلام ووقف الحروب في العالم.

وأكدت السيدة الأولى لألبانيا، أوديتا نيشاني، في كلمة خلال افتتاح مهرجان السلام المقام في إطار فعاليات الذكرى السنوية الثانية للتحالف العالمي لقمة سلام الأديان، المنعقدة بسيول من 16 الى 20 شتنبر "هذه السنة صدمنا مرات متعددة بأخبار سيئية قادمت من مختلف جهات العالم، بما في ذلك قلب أوروبا"، أشخاص أبرياء لقوا حتفهم دون أي سبب".

وشددت السيدة نيشاني على ضرورة "بعث رسالة قوية للعائلات المكلومة، والتي تعاني من تبعات هذه الأفعال البشعة، مفادها أنهم ليسوا وحدهم وأن هناك أشخاصا يقاسمونهم آلامهم، ويريدون ليس فقط تقديم الدعم لعائلات الضحايا ولكن أيضا نشر السلام في العالم" داعية إلى "إتاحة فرص جديدة، لاسما في مجال تعليم الفتيات والأمهات، اللواتي بدورهن سيضمن تمدرسا أفضل لأبنائهن".

ومن جهته، أكد الرئيس الكرواتي السابق إيفو يوسيبوفيتش أن نشر السلام في العالم مسؤولية الجميع، قائلا "إنها أثقل مهمة أخلاقية وقانونية وسياسية تقع على الجميع، ولاسيما القادة السياسيين والدينيين" معقبا بالقول "إن مهمتهنا صعبة، لكنها ليست مستحيلة، فأنا متفائل بإرساء السلام العالمي ليس اليوم ولكن في المستقبل القريب".

 

وجدد المشاركون في هذا المهرجان الدعوة إلى اعتماد "إعلان السلام ووقف الحروب في العالم "دي بي سي دبليو"، الذي تم إطلاقه يوم 14 مارس الماضي، وتسعى هذه الوثيقة، التي تستوحي مبادئها من ميثاق الأمم المتحدة، إلى وقف الحروب وترك إرث من السلام العالمي من أجل الأجيال القادمة. 

إضافة تعليق

انظر أيضا