العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الرئيس الأفغاني يأمر بإعدام 11 سجينا من حركة طالبان وشبكة حقاني بعد هجوم كابول

الرئيس الأفغاني يأمر بإعدام 11 سجينا من حركة طالبان وشبكة حقاني بعد هجوم كابول

DR

أصدر الرئيس الأفغاني محمد أشرف عبد الغني، اليوم الخميس، أمرا بتنفيذ أحكام بالإعدام في حق 11 سجينا من حركة (طالبان) وشبكة (حقاني) بعد هجوم كابول الذي أسفر عن مصرع ما لا يقل عن 80 شخصا.

ونقلت وكالة الأنباء الأفغانية عن مصادر مطلعة قولها إن هذه الخطوة التي قام بها الرئيس "جاءت على خلفية الهجوم الذي استهدف العاصمة كابول والذي أسفر عن مقتل 80 شخصا وإصابة المئات".

وذكرت المخابرات الأفغانية أمس وجود معلومات استخباراتية موثوقة تؤكد أن الهجوم "نفذته شبكة حقاني المتشددة بناء على تعليمات مباشرة وبدعم من المخابرات العسكرية الباكستانية".

وشهد الحي الدبلوماسي في العاصمة الأفغانية هجوما إرهابيا دمويا أسفر عن مقتل 80 شخصا وإصابة ما يقارب 400 آخرين.

وقال الرئيس الأفغاني في وقت سابق إن "الوقت قد حان لاتخاذ قرار على المستوى الوطني ضد الجماعات الإرهابية التي تشن الحرب والعنف على أفغانستان بهدف زعزعة استقرارها بناء على تعليمات المخابرات الأجنبية في حرب غير معلنة".

وتتهم أفغانستان باكستان بشن "حرب غير معلنة عليها"، مشيرة إلى أن مسلحي حركة (طالبان) كانوا سيهزمون لولا الملاجئ التي توفرها لهم إسلام باد.

يشار إلى أن ما يسمى بشبكة (حقاني) هي جماعة مسلحة متشددة تضم أكثر من 10 آلاف مسلح متحالفة مع طالبان وتتشكل من عدة مجموعات.

إضافة تعليق

انظر أيضا