العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الدورة 17 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف

الدورة 17 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف

تنطلق غدا الجمعة فعاليات مهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف في دورته ال17 التي تنظمها جمعية مهرجان الرباط الدولي للثقافة والفنون, تحت رعاية السامية للعاهل المغربي الملك محمد السادس في الفترة الممتدة ما بين 24 يونيو الجاري و2 يوليوز القادم. ...

برنامج هذه الدورة التي ستحتضن فقراتها قاعة الفن السابع والمسرح الوطني محمد الخامس والمركز الثقافي أكدال وسينما النهضة وفضاءات أخرى, يتميز بغناه وتنوعه.
ومن الفقرات الأساسية التي تقترحها دورة هذه السنة فضلا عن المسابقة الرسمية, بانوراما ستخصص تكريما خاصا لمجلة "دفاتر سينمائية", نظرا لتزامن هذه الدورة مع الذكرى الخمسينية لصدورها, والانفتاح على الأفلام القصيرة وسينما الهجرة والأفلام الوثائقية, إضافة إلى تنظيم طاولة مستديرة في موضوع "السينما والرواية" بشراكة مع اتحاد كتاب المغرب وبحضور مديري المهرجانات العربية.
كما يتضمن برنامج المهرجان تنظيم ورشات تكوينية في السيناريو وإدارة الممثل والتحليل الفيلمي لفائدة الطلبة وعموم المهتمين.
"كلنا ضد القرصنة" شعار الدورة 17 للمهرجان
اختار منظمو المهرجان شعار "كلنا ضد القرصنة" للدورة ال`17 من هذه التظاهرة, وهذا الاختيار نابع من القناعة بضرورة اللجوء إلى آليات وقائية جديدة لاستبدال الأساليب التقليدية في محاربة القرصنة. وستنظم في هذا الإطار مائدة مستديرة مخصصة لمديري المهرجانات حول ظاهرة القرصنة التي لا تستثني أي قارة أو بلد, ولا تلامس فقط الصناعة الموسيقية والسينمائية, بل تشمل كذلك عالم نشر الكتب كما تستخدم جميع الوسائل لانتهاك الملكية الفكرية في جميع أنحاء العالم.
والمغرب بدوره لم يسلم من هذه الظاهرة, حيث تم استهداف عدد كبير من الصناعات الإبداعية, غير أنه عمل على نهج استراتيجية شاملة ومحكمة لإعادة تنظيم وهيكلة قطاع حقوق المؤلفين لضمان استخلاص وتوزيع حكيمين للإيرادات من مستعملي الأعمال الإبداعية وتوزيع المستحقات على ذوي الحقوق والإسراع في نفس الوقت بالقضاء على القرصنة.
تكريم السينما السورية وعدد من الفنانين
المهرجان يكرم هذه السنة الفنانة المغربية القديرة ثريا جبران اعترافا بعطاءاتها الفنية وإسهاماتها البارزة في الحقل الفني, من خلال عرض مجموعة من أفلامها ك"عود الورد" للحسن زينون و"عنوان مؤقت" لمصطفى الدرقاوي, فضلا عن تكريم الفنانة المصرية ليلى علوي, حيث سيعرض فيلم سينمائي من بطولتها تحت عنوان "بحب السيما" للمخرج أسامة فوزي.
وسيتم أيضا تكريم هرمين من أهرام السينما المغربية وهما الفنان أحمد البوعناني ومحمد لطفي, وذلك من خلال عرض نماذج من أعمالهما, إضافة إلى تكريم السينما السورية بتجاربها المختلفة, والاحتفاء بإحدى مدارس السينما المصرية.
وستعقد كذلك ندوة حول نجيب محفوظ الذي أثرت أعماله الروائية في السينما بمناسبة ذكراه المئوية.
لجنة تحكيم مكونة من تسعة فنانين
وتتكون لجنة تحكيم المهرجان التي يترأسها السينمائي التونسي رضا الباهي, من الموسيقي الشيلي خورخي أرياكادا والممثلة المصرية لبلبة والسيناريست الكندي دانييل سويسا والسيناريست الإيراني عباس باختياري وإيلينا خيمينيز مديرة مهرجان سينمائي في فرنسا. وتضم اللجنة من المغرب الممثلة سناء موزيان والمنتجة نفيسة السباعي والمخرج المسرحي جمال الدين الدخيسي.
هذه اللجنة المكونة من تسعة فنانين يمثلون مختلف الدول ستقوم بانتقاء الفيلم المتوج بجائزة الحسن الثاني من بين 19 شريطا سيعرض خلال هذه الدورة. وقد تم اختيار الفيلم المغربي "النهاية" للمخرج هشام العسري لافتتاح هذه الدورة والفيلم البوسني "لونا" للمخرجة جزميلا زبانيك لاختتام فعالياتها.
ومن بين الأفلام السينمائية المشاركة في المسابقة الرسمية لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف "جناح الهوى" للمخرج عبد الحي العراقي, و"مرة أخرى" للمخرج السوري جود سعيد, و"سبع باحات" للمخرج التركي سمير أسلنيورك, و"آخر سبتمبر" للمخرج معز كمون, و"شتي يا دنيا" للمخرج بهيج حجيج, و"مطر أيلول" للمخرج السوري عبد اللطيف عبد الحميد.
 

إضافة تعليق

انظر أيضا