العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الدار البيضاء: سباق للتحسيس بأهمية التبرع بالأعضاء وزرعها

الدار البيضاء: سباق للتحسيس بأهمية التبرع بالأعضاء وزرعها

DR

شارك نحو 600 شخص في سباق على مسافة 10 كلم بالدار البيضاء، بمناسبة اليوم العالمي للتبرع بالأعضاء وزرعها، الذي يصادف يوم 17 أكتوبر من كل سنة.

وعرفت هذه التظاهرة التي نظمت نظم داخل مستشفى ابن رشد تحت شعار " أركض للتبرع بالأعضاء، أركض من أجل إنقاذ الحياة"، مشاركة طلاب ومرضى وأطباء وممرضات ومتبرعين بالأعضاء ورياضيين شباب، من أجل التحسيس باهمية التبرع بالاعضاء وزراعتها.

وأكد المتبرعون بالأعضاء والمرضى في ختام التظاهرة على أهمية التضامن من خلال التبرع بالأعضاء، معتبرين ذلك أحد الوسائل العلاجية الأكثر فعالية لحفظ آلاف الأرواح.

وأصبح المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد على مدى السنوات قطبا وطنيا لزرع الأعضاء والأنسجة، إذ تم إجراء أول عملية زرع الكلى بالمركز سنة 1985، ليبلغ عدد عمليات زرع الكلى اليوم 359 تشمل 20 عملية زراعة الكلى للأطفال و31 عملية أجريت من متبرعين بعد موت دماغي.

أما فيما يتعلق بزراعة القرنية، فقد أجرت فرق المركز 280 عملية، 28 منها أنجزت من متبرعين بعد موت دماغي، وتم كذلك إنجاز 245 عملية زراعة النخاع العظمي وثلاث عمليات زرع الكبد.

ومنذ شتنبر 2010، تمكن فريق التنسيق واستئصال الأعضاء والأنسجة بالمركز من إنجاز 20 عملية استئصال متعدد الأعضاء من متبرعين في حالة موت دماغي.

إضافة تعليق

انظر أيضا