العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الجيش الكوري الجنوبي يقرر وقف بث الدعاية عبر مكبرات الصوت قبيل محادثات القمة مع كوريا الشمالية

الجيش الكوري الجنوبي يقرر وقف بث الدعاية عبر مكبرات الصوت قبيل محادثات القمة مع كوريا الشمالية

قررت السلطات العسكرية الكورية الجنوبية، اليوم الاثنين، وقف بث الدعاية الموجهة ضد كوريا الشمالية عبر مكبرات الصوت في خط الترسيم العسكري ،وذلك على بعد 4 أيام فقط على محادثات القمة التاريخية بين الكوريتين.

ونقلت وكالة (يونهاب) الكورية الجنوبية للأنباء عن مصادر قولها إن الجيش الكوري الجنوبي ينظر في أن يجري مشاورات مع الولايات المتحدة لتنسيق الجدول الزمني للتدريبات العسكرية المشتركة مثل "فرخ النسر" و"الحل الرئيسي".

وقالت وزارة الدفاع إن قرارها لوقف بث الدعاية عبر مكبرات الصوت يأتي من أجل تخفيف التوتر العسكري بين الكوريتين وخلق البيئة السلمية لمحادثات القمة بينهما.

يذكر أن الدعاية الموجهة ضد كوريا الشمالية عبر مكبرات الصوت تعتبر وسيلة رئيسية للحرب النفسية ضدها ، وأحد العوامل التي تسبب التوتر العسكري في خط الترسيم العسكري.

وكانت كوريا الشمالية قد دعت باستمرار إلى وقف بث الدعاية في محادثات مختلفة أجرتها الكوريتان في مطلع الألفية الثانية.

وفي 4 يونيو 2004، اتفقت الكوريتان على وقف أنشطة الدعاية في خط الترسيم العسكري، إلا أن كوريا الجنوبية استأنفت بث الدعاية عبر مكبرات الصوت بشكل كامل ردا على التجربة النووية الرابعة لكوريا الشمالية في يناير 2016.

وينظر الجيش الكوري الجنوبي في تقصير الجدول الزمني أو تنسيقه للتدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة قبيل محادثات القمة بين الكوريتين.

ومن المتوقع أن تنتهي تدريبات "فرخ النسر" التي كان من المقرر أن تستمر حتى نهاية الشهر الجاري، في يوم 26 أبريل من الجاري.

أما بالنسبة لتدريبات "الحل الرئيسي" التي بدأت في يوم 23 أبريل وستستمر لمدة أسبوعين، فمن المتوقع وقفها في يوم 27 أبريل الذي ستقام فيه محادثات القمة بين الكوريتين.

ومن المنتظر أن يجتمع رئيس هيئة الأركان المشتركة جونغ كيونغ-دو مع قائد القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية فنسنت بروكس في غضون بداية الأسبوع الجاري لاتخاذ قرار نهائي بشأن هذا الموضوع.

إضافة تعليق

انظر أيضا