العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الجيش السوري يصل إلى مشارف دير الزور المحاصرة تمهيدا لتحريرها

الجيش السوري يصل إلى مشارف دير الزور المحاصرة تمهيدا لتحريرها

DR

وصلت قوات الجيش السوري وحلفائه إلى مشارف مدينة دير الزور بعد تقدم سريع أحرزته في الساعات الاخيرة على حساب تنظيم داعش الذي يطبق حصاره على المدينة منذ أكثر من عامين.

ويأتي هذا التقدم في وقت خسر فيه التنظيم سيطرته على أكثر من نصف مساحة مدينة الرقة، معقله في سوريا. ومن شأن طرده من مدينة دير الزور وحقول النفط الغزيرة المجاورة أن يقلص سيطرته في سوريا الى مناطق محدودة في وقت يتلقى ضربات موجعة في العراق المجاور.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الانسان اليوم الاثنين عن "اشتباكات عنيفة تدور بين قوات النظام وتنظيم الدولة الاسلامية في محيط اللواء 137 الواقع غرب مدينة دير الزور" والمتصل بالاحياء التي تسيطر عليها قوات النظام في المدينة.

وتسيطر قوات النظام على هذه القاعدة العسكرية التي يحاصرها مقاتلو التنظيم منذ العام 2014. وبحسب المرصد تخوض قوات النظام اشتباكات من الداخل والخارج مع مقاتلي التنظيم يرافقها قصف جوي روسي وسوري كثيف.

وذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية "سانا" أن وحدات الجيش السوري "حققت.. خلال الساعات الماضية تقدما جديدا باتجاه اللواء 137".

ويسيطر التنظيم منذ صيف 2014 على اجزاء واسعة من المحافظة ونحو ستين في المئة من مساحة مدينة دير الزور. ويحاصر منذ مطلع العام 2015 احياء عدة في المدينة ومطارها العسكري لتصبح المدينة الوحيدة التي يحاصر فيها التنظيم الجيش.

وشدد التنظيم المتطرف مطلع العام الحالي حصاره على المدينة بعد تمكنه من فصل مناطق سيطرة قوات النظام الى جزئين، شمالي واخر جنوبي يضم المطار العسكري.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا