العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الجزائر: النقابات تشل قطاع التعليم

الجزائر: النقابات تشل قطاع التعليم

DR

بدأت المركزيات النقابية في الجزائر، الاثنين، إضرابا شاملا عن العمل في قطاع التعليم، احتجاجا على الإجراء المتعلق بالتقاعد النسبي الذي اتخذته الحكومة خلال اجتماعها الأخير.

وقالت المركزيات النقابية إن نسبة المشاركة في هذا الإضراب قد تراوحت بين 85 بالمائة في المستويين الإبتدائي والمتوسط و89 في المائة في المستوى الثانوي، في حين أشارت معطيات رسمية إلى أن نسبة الاستجابة كانت أقل بكثير.

وذكرت مصادر إعلامية أن الحكومة ممثلة في وزارة التربية التي ترأسها نورية بن غبريت، قد قررت الاقتطاع من أجور الموظفين الذين خاضوا الإضراب وعدم احتساب أيام العمل.

وسيتواصل الإضراب إلى غاية الثلاثاء، ويطالب التكتل النقابي الذي يضم 17 نقابة، بإلغاء الإجراء المذكور واعتماد مقاربة تشاركية في عملية الإعداد لمشروع قانون العمل الجديد.

وكانت الحكومة الجزائرية قد صادقت خلال اجتماع الثلاثية الأخير على مشروع قانون ينص على تحديد السن الأدنى للتقاعد بستين سنة للرجل و55 سنة بالنسبة للمرأة، كما يلزم المشروع ذاته قضاء المعني 15 سنة على الأقل في الخدمة للاستفادة من التقاعد النسبي، مع استثناء المشتغلين في المهن الشاقة من هذه الشروط.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا