العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الجزائر: إصلاحات مثيرة للجدل مع انطلاق الموسم الدراسي

الجزائر: إصلاحات مثيرة للجدل مع انطلاق الموسم الدراسي

DR

وسط جدل محتدم حول نجاعة النظام التعليمي الجزائري وإصلاحات جديدة مشكوك في مردوديتها، يعود الأحد أزيد من ثمانية ملايين و600 ألف تلميذ إلى مقاعد الدراسة بعد إعطاء الانطلاقة بشكل رسمي للدخول المدرسي 2016-2017.

وحسب المعطيات الرسمية، فإن العدد الإجمالي للتلاميذ الذين يلتحقون اليوم بالأقسام هو 8 ملايين و691.006 تلميذ في المستويات الثلاثة، منهم 493 ألف و626 تلميذ في المستوى التحضيري، و4 ملايين و206.022 تلميذ في الابتدائي، و2 مليون و727.160 تلميذ في المتوسط، ومليون و261.198 في الثانوي، يؤطرهم أزيد من 495 ألف أستاذ.

وتجد وزارة التربية الوطنية على رأسها نورية بن غبريت، نفسها في مواجهة النقابات التي ترفض بشدة الإصلاحات التي أعلن عنها في وقت سابق والتي تركزت بشكل أساسي حول تغيير المناهج بغرض جعلها أكثر انفتاحا على العالم.

وبالتزامن مع إعلان انطلاقة الموسم الدراسي، أكدت الوزيرة بن غبريت أن ملف إصلاح البكالوريا سيتم إحالته على مجلس الوزراء لإعطاء القرار النهائي بشأنه.

ويضم مشروع الإصلاح المرور من إجراء الامتحان في ظرف خمسة أيام إلى ثلاثة فقط، إلى جانب إدراج نقاط المراقبة المستمرة ضمن التقييم النهائي وكذا تغيير بعض مواضيع الامتحان.

ومن المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة إلى تصعيد الخلاف الحاصل بين الوزارة والنقابات في الوقت الذي تسعى فيه الحكومة جاهدة إلى إبعاد القطاع التعليمي عن النزاعات الضيقة وتحصينه من أي استغلال سياسي.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا