العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الجزائر تستنفر السفارات والقنصليات لإنقاذ اقتصادها المتعثر

DR

ذكرت مصادر إعلامية جزائرية أن وزارة الخارجية الجزائرية طالبت سفاراتها وتمثيلياتها الدبلوماسية بالعمل على استقطاب الاستثمارات الخارجية، وذلك في الوقت الذي يعاني فيه الاقتصاد الجزائري من أزمة غير مسبوقة تسبب فيها انهيار أسعار النفط في الأسواق الدولية.

وحسب المصادر ذاتها، فإن الحكومة لجأت إلى تمثيلياتها الدبلوماسية في الخارج من أجل التعريف بالامتيازات التي يمنحها القانون الجزائري للمستثمرين الأجانب، وكذا استقطاب المشاريع الجديدة بغية تحريك الاقتصاد الذي تضرر بفعل انهيار أسعار النفط، وهو الأمر الذي دفع بمداخيل الدولة إلى التراجع بنسبة فاقت الـ60 في المائة.

وتسعى الجزائر إلى تعويض الأضرار التي لحقت بالخزينة العمومية عبر البحث عن استثمارات خارج قطاع المحروقات، إذ حثت مصالحها الخارجية على تزويدها بتقارير دورية عن الأنشطة الاقتصادية ومخرجات اللقاءات التي تعقد مع رجال الأعمال الأجانب، وكذا مواكبة المشاريع في شقها الإداري عبر تبسيط المساطر وتذليل العقبات القانونية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل ميدي1 من الجزائر فيصل الميطاوي:

00:01:19

 

إضافة تعليق

انظر أيضا