العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

التهاب الكبد... المرض الصامت

التهاب الكبد... المرض الصامت

يموت أكثر من مليون شخص في العالم سنويا، بسبب مضاعفات الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي B وC، في حين أن واحدا من بين كل 12 شخصا، يصاب بالفيروس دون أن تظهر عليه أية أعراض. وتكمن خطورة هذا المرض، في إمكانية في نقل العدوى للآخرين دون قصد، نتيجة عدم اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة. ...

يقول عادل الإبراهيمي، رئيس الجمعية المغربية لأمراض الجهاز الهضمي، في برنامج "صباحيات مغاربية"، إن أنواع مرض التهاب الكبد الفيروسي الأكثر انتشارا بالمغرب، هي الأصناف A، B، C، D، E، موضحا أن الصنفين A وE، لا يشكلان خطورة على المصابين، على عكس الصنفين B وC، اللذين يمكن أن يؤديا إلى حالات مزمنة تمتد لمدة قد تصل إلى 20 سنة، وهو ما يهدد المصابين بهذا الصنف بالإصابة بتشمع الكبد الذي  قد ينتج عنه سرطان الكبد.
ويضيف الإبراهيمي، لميكرفون ياسمين وفرحانة، أن عدوى هذا الفيروس تنتقل بين الأفراد بالأساس، عن طريق الدم، سواء عبر الآلات غير المعقمة، أو بطرق غير مباشرة، مشيرا أن الصنف B له طرق خاصة في الانتقال، إذ يمكن أن تمرره الأم الحامل لجنينها أو عن طريق العلاقات الجنسية غير المحمية.
 

إضافة تعليق

انظر أيضا