العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

التقاعد...بداية حياة جديدة

التقاعد...بداية حياة جديدة

تشكل مرحلة ما بعد التقاعد محطة هامة في حياة الفرد، لا يتم التحضير لها عادة بالشكل الكافي. وبدل أن تصبح مرادفا للخمول والانسحاب من الحياة الاجتماعية، قد تشكل هذه الفترة محطة جديدة يشبع فيها الفرد رغباته لاكتساب المعارف وتحقيق ما فاته. ...

وتؤكد أمينة بركاش، الاختصاصية في العلاج النفسي للأطفال والمراهقين والعلاج العائلي النسقي، على أهمية أن يصفي الشخص التزاماته لدخول المرحلة متخلصا من أحمال الماضي. وتلعب العلاقة الزوجية المتوازنة دورا هاما للطرفين على السواء، في عيش مرحلة التقاعد بشكل إيجابي، لأن العلاقة الزوجية، كما تؤكد أمينة بركاش، هي الملجأ الأخير للإنسان ضد الوحدة.
وفي هذا الصدد، تشكل النشاطات المشتركة بين الزوجين العمود الأساسي للإبقاء على برنامج يومي صحي للحياة الزوجية يعملان على تطويره، ذلك أن حصر الزوج ليومياته كلها رفقة أصدقائه الرجال وقضاء المرأة معظم وقتها مع صديقاتها أو في المنزل من شأنه أن يؤدي إلى القطيعة بين الطرفين.
ولكي يعيش الفرد مرحلة التقاعد بشكل إيجابي، عليه الحفاظ على إنتاجيته ليستشعر قيمته في المجتمع، وأيضا أن يحافظ على استقلاله المالي الذي يصون كرامته، ليرى هذه الفترة مرحلة جديدة تشكل فرصة لتحقيق ما فاته وتصحيح أخطاء الماضي.
 

إضافة تعليق

انظر أيضا