العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

التدخين أكثر خطرا على مرضى السيدا

التدخين أكثر خطرا على مرضى السيدا

DR

كشفت دراسة حديثة أشرف عليها خبراء أمريكيون، أن الآثار الناجمة عن التدخين تكون أشد وطأة على الأشخاص المصابين بداء فقدان المناعة المكتسبة، مقارنة بغيرهم.

وحسب مضامين الدراسة، التي نشرت على صفحات دورية "الأمراض المعدية"، فإن حوالي 15 % من الأمريكيين و40 بالمئة من المصابين بالسيدا مدخنون، ما يجعلهم أكثر عرضة لأنواع السرطانات المختلفة مثل سرطان الرئة، وأمراض القلب ومرض الانسداد الرئوي المزمن.

وقال خبراء مستشفى ماساتشوستس العام، بولاية بوسطن الأمريكية، إن هؤلاء المرضى يفقدون حوالي 8 سنوات من أعمارهم بسبب التدخين، موضحين أن الإقلاع عن التدخين يمكن أن يزيد إلى حد كبير من أعمار المصابين بداء السيدا.  

جدير بالذكر أن السيدا تصيب جهاز المناعة في الجسم البشري وتضعفه أمام مختلف الأمراض والسرطانات.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا