العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

البرلمان الأوروبي يصوت لتجميد مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي

DR

قرار "بلا قيمة" هكذا اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تصويت البرلمان الأوروبي الخميس، لتجميد محادثات عضوية بلاده في الاتحاد الاوربي، مشيرا أن أنقرة لا تعترف بهذه الخطوة.

ودعا مشرعون من الاتحاد الأوروبي الخميس، إلى وقف مؤقت لمفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي، بعد رد فعل أنقرة "غير المتناسب" على الانقلاب الفاشل الذي شهدته في يوليو الماضي، وحملة "تطهير" التي شنتها السلطات التركية لاجتثاث كل من ساهموا من قريب أو بعيد في الانقلاب الفاشل.

وصوت أعضاء البرلمان الأوروبي بأغلبية 479 صوتا مقابل 37 صوتا لصالح اقتراح غير ملزم يحث المفوضية الأوروبية والحكومات الوطنية على الشروع في تجميد رمزي للمفاوضات مع أنقرة، والتي استمرت لمدة 11 عاما وتوقفت منذ فترة طويلة.

ومن جهته، قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إن العلاقات مع الاتحاد الأوروبي متوترة بالفعل، وإن التصويت ليس له أهمية، مستندا في ذلك على تصريحات أدلى بها الرئيس التركي بحر هذا الأسبوع، سخر من خلالها اردوغان من أهمية هذا القرار الاوروبي، ومن اتهامات للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب له بـ"الديكتاتورية".

وأضاف يلدريم في حديث للصحفيين "نتوقع أن يقف زعماء الاتحاد الأوروبي ضد  هذه الخطوة التي تفتقر لرؤية سديدة، كما إنه على الاتحاد الأوروبي أن يقرر ما إذا كان يريد مواصلة رؤيته المستقبلية مع تركيا أو بدونها."

ومن المقرر أن يبحث زعماء الاتحاد الأوروبي الوضع في تركيا مجددا في لقاء سيجمعهم في بروكسل في قمة دورية في 15 و 16 دجنبر المقبل.

ومن جهتها، أظهرت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني نضجا كبيرا في تعاملها مع هذا الملف، بحيث دعت إلى توخي الحذر خلال تدارس وقف المفاوضات مع أنقرة، قائلة إن إنهاء محادثات الانضمام سيفضي إلى وضع يخسر فيه الطرفان.

ويعد الطرف التركي لاعبا أساسيا في الجهود الأوروبية الرامية لضبط تدفق اللاجئين إليها، ومواجهة خطر تنظيم داعش الارهابي وامتداده في القارة الاوروبية، وهو الوضع الذي يسمح لأنقرة بالاحتفاظ بآمالها بأن تظفر بإعفاء مواطنيها من تأشيرة الدخول إلى الاتحادج الاوروبي، بناء على وعد اوروبي في مقابل إبعاد المهاجرين عن القارة.

تقرير فاطمة بلعيد ، مراسلتنا من استنبول  التي تتناول  ردات الفعل التركية 

00:01:44

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا