العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

البدري يستقيل من تدريب الأهلي بعد خسارة مفاجئة

البدري يستقيل من تدريب الأهلي بعد خسارة مفاجئة

تقدم مدرب النادي الأهلي المصري حسام البدري الثلاثاء باستقالته من مهامه، في أعقاب خسارة فريقه أمام مضيفه كمبالا سيتي صفر-2 في نامبولي قرب العاصمة الأوغندية، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى لمسابقة دوري أبطال افريقيا في كرة القدم.

وكان هذا التعثر الثاني تواليا للأهلي حامل الرقم القياسي في عدد ألقاب المسابقة الافريقية (ثمانية ألقاب)، بعدما اكتفى على أرضه بالتعادل السلبي مع الترجي الرياضي التونسي الذي يستضيف في وقت لاحق اليوم تاونشيب رولرز البوتسواني الفائز في مباراته الأولى على كمبالا 1-صفر.

وأعلن النادي المتوج هذا الموسم بلقب الدوري المصري "وافقت لجنة الكرة بالأهلي، برئاسة محمود الخطيب، على قبول اعتذار حسام البدري، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم، عن عدم الاستمرار في مهمته، وكلفت أحمد أيوب، المدرب العام، بقيادة الفريق في مباراة المصري الأخيرة في الدوري"، والتي تقام الأحد المقبل.

وستعقد اللجنة اجتماعا الأربعاء "لمناقشة الرؤية المستقبلية" للفريق.

وكان البدري قد أدلى بتصريحات عقب المباراة، اعتبر فيها ان فرصة بلوغ الدور ثمن النهائي لا تزال قائمة، على رغم ان في رصيد الأهلي نقطة واحدة في أسفل ترتيب المجموعة بعد سقوطه في المباراة.

وقال المدرب بحسب ما نقل الموقع الالكتروني للنادي "لدينا فرصة قائمة في التأهل، حيث أمامنا 4 مباريات بـ12 نقطة، ولم نفقد الأمل، وخبراتنا الإفريقية تؤكد أن الأمر لم ينتهِ بعد، ولدينا الفرصة للعودة" للمنافسة.

وكانت نقطة التحول إخفاق وليد سليمان في تسجيل ركلة جزاء في الدقيقة 20، ليستفيد كمبالا في الشوط الثاني ويحول تفوقه الميداني الى هدفين متأخرين لابراهيم صدام جمعة (74) وتيموثي أواني (89 من ركلة جزاء).

وقال البدري "سيطرنا على اللعب في الشوط الأول، وحصلنا على ركلة جزاء، ولكن لم نكن موفقين، وفي الشوط الثاني لم نكن جيدين كما كنا في الشوط الأول، وهو ما منح الفرصة لفريق كمبالا لإحراز الهدف الأول، ثم ركلة جزاء منحته الهدف الثاني".

وأشار الى انه بعد الهدف الثاني "كان من الصعب التعويض".

ويتأهل الأول والثاني في كل من المجموعات الاربع الى الدور ربع نهائي المسابقة التي يحصل الفائز بلقبها على 2,5 مليوني دولار ويشارك في كأس العالم للاندية. 

إضافة تعليق

انظر أيضا