العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الانعكاسات السبعة المباشرة للبريكزيت على البريطانيين

الانعكاسات السبعة المباشرة للبريكزيت على البريطانيين

DR: REUTERS

سواء كانوا مقيمين داخل بريطانيا أو في بلد آخر من بلدان الاتحاد الأوروبي، سيشعر البريطانيون سريعا بالانعكاسات الملموسة لرحيل بلادهم عن الاتحاد الاوروبي.

وترتكز أهم هذه الانعكاسات على:

  1. التأشيرة: وهي حجز العثرة الأول الذي سيواجه البريطانيين، إذ ستصبح حرية التنقل داخل باقي دول الاتحاد الاوروبي مشروطة بتأشيرة دخول لدول الاتحاد الـ27، عكس الأيام الخوالي التي كان بإمكان البريطاني السفر في فضاء شنغن ببطاقة هويته فقط.
  2. باللنسبة للسفر: أموال أكثر من السابق سيكون على الأسر البريطانية انفاقها لقضاء عطلهم في القارة العجوز، ليس فقط لأن القدرة الشرائية للبريطانيين ستتقلص مقارنة بالسابق بسبب تدهور قيمة الجنيه الاسترليني أمام اليورو، بل أيضا لأن الاتفاقات الاوروبية تتيح لاية شركة طيران أوروبية العمل في المجال الجوي الأوروبي دون قيود على مستوى الوتيرة أو الأسعار، وهو ما أكدته شركة"ريان اير" التي اتاحت لها السوق الموحدة النهوض بثورة السفر القليل الكلفة في أوروبا، كما أن هذه الاتفاقات تتيح للمواطنين التابعين للاتحاد الاوروبي الحصول على تعويض مالي في حال تأخير الرحلة أو الغائها.
  3. الوظائف: وهي الشعارات التي رفعها معسكر البقاء ضمن الاتحاد الاوروبي، ودافعوا بها عن رغبتهم في الاستمرار في رحم التكتل، مخافة خسارة البريطانيين لوظائفهم واستقرار أسرهم، وهو السيناريو الاكيد الآن، بعد نتائج الاستفتاء التي ستفرض على الشركات والبنوك الكبرى تغيير مقارها، وهو ما حذر منه جيمي ديمون رئيس مجلس إدارة "جي بي مورغن"  معلنا أن هذا البنك الامريكي الذي يعمل لديه أكثر من 16 الف شخص في المملكة المتحدة، قد يلغي ما بين الف وأربعة آلاف وظيفة إذا ما خرجت بريطانيا من الاتحاد.
  4. في ما يخص البريطانيين المقيمين في أوروبا، فإن مغادرة الاتحاد الاوروبي ستخلق مشاكل مصيرية لنحو 1,3 مليون بريطاني يعيشون في دول أوروبية أخرى، بينها خصوصا إسبانيا (319 الفا) وايرلندا (249 الفا) وفرنسا (171 الفا) وألمانيا (100 الف).
  5. التقاعد: المتقاعدون البريطانيون يترقبون انهيارعائداتهم بسبب تدهور سعر الجنيه الاسترليني.
  6. موظفو المؤسسات الأوروبية: مصير نحو 1000 موظف إطار بريطاني يعملون في المؤسسات الاوروبية خصوصا في بروكسل يبقى مجهولا، فبعضهم بدأ التفكير فعليا في الحصول على جنسية أوروبية ثانية خصوصا البلجيكية.
  7. جغرافيا: خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي يمكن أن يعقد العلاقات مع بعض جيرانها، فقد تفكر اسبانيا في غلق حدودها مع جبل طارق، حيث يعيش 33 الف بريطاني، وشمالا يمكن أن يؤدي خروج بريطانيا إلى إقامة حدود بين ايرلندا الشمالية وايرلندا ما سيؤثر على حركة آلاف الأشخاص يوميا.

إضافة تعليق

انظر أيضا