العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الإف بي آي تدعو لعدم متابعة كلينتون في قضية "الرسائل الإلكترونية"

الإف بي آي تدعو لعدم متابعة كلينتون في قضية "الرسائل الإلكترونية"

DR : REUTERS

باتت هيلاري كلينتون، المرشحة للرئاسيات الأمريكية، أكثر ثقة في الوصول إلى البيت الأبيض، بعد توجيه توصيات لوزارة العدل الأمريكية بعدم متابعتها في قضية استخدام بريدها الالكتروني الشخصي في إرسال معلومات سرية.

وقال مدير مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي، جيمس كومي،  الثلاثاء، إنه توصل لأدلة تفيد بوجود "إهمال شديد" في القضية، عندما أرسلت كلينتون 110 رسالة على الأقل كانت تحتوي على معلومات سرية، لكن مكتبه "خلص إلى أنه لا ينبغي  للمدعي توجيه اتهامات لكلينتون".

وأضاف جيمس كومي خلال مؤتمر صحفي أن "القرار النهائي يعود إلى وزارة العدل"، التي سبق أن أعلنت الجمعة الماضية أنها ستقبل توصيات المدعين ومدير مكتب التحقيقات الفدرالي بشأن اتهام كلينتون بإساءة التعامل مع رسائل البريد الالكتروني.

واستفاد الجمهوريون من المسألة، حيث ذكر دونالد ترامب، منافس كلينتون في الانتخابات الرئاسية، أن "التحقيقات يجب أن تحرم كلينتون من خوض الانتخابات"، مضيفا أن "قرار المكتب غير نزيه".

وبدى الديمقراطيون أكثر استعجالا لإقفال القضية، إذ قال المتحدث  باسم حملة هيلاري الانتخابية، بريان فالون، أن الوزيرة قالت لفترة طويلة أنه كان من الخطأ استخدام بريدها الشخصي ولن تفعله مرة أخرى. نحن سعداء بانتهاء هذا الأمر الآن."

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا