العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الأمم المتحدة: أكثر من 700 طبيب وممرض قتلوا في سوريا منذ اندلاع الحرب

الأمم المتحدة: أكثر من 700 طبيب وممرض قتلوا في سوريا منذ اندلاع الحرب

DR

أعلنت الأمم المتحدة، الثلاثاء، أن ما يفوق الـ 700 طبيب وعامل في المجال الطبي، قتلوا في سوريا منذ بدء الحرب قبل خمس سنوات، مبرزة أنها تجري تحقيقات حول قيام مجموعات متطرفة بتجنيد مئات الأطفال.

 

وانتقد رئيس لجنة الأمم المتحدة للتحقيق حول حقوق الانسان في سوريا البرازيلي باولو بينهيرو، في خطاب ألقاه في جنيف، عمليات القصف الجوية التي تستهدف المستشفيات والعيادات وتلحق اضرارا بالسكان، مضيفا أنه "في الوقت الذي يرتفع فيه عدد الضحايا المدنيين، يتقلص عدد المنشآت الاستشفائية والعاملين في المجال الطبي، ما يزيد من صعوبة الحصول على العلاج"، مصرحا بأن  "أكثر من 700 طبيب وعامل في المجال الطبي قتلوا في غارات على مستشفيات منذ بداية الحرب" التي اندلعت في مارس 2011 حتى اليوم، مخلفة أكثر من 280 ألف قتيل، وملايين المهاجرين.

وكشف بينهيرو أن اللجنة التي يرأسها توصل تحقيقاتها في ما يتعلق بأنباء حول عمليات تجنيد مفترضة لاطفال تقل أعمارهم عن 15 عاما، من قبل مجموعات إرهابية في محافظة حلب.

وقال إن "ما يقلق اللجنة خصوصا هو ادعاءات تفيد بأن جبهة النصرة ومجموعات أخرى تدين بالولاء لتنظيم القاعدة، جندت مئات الاطفال تقل من الذين تقل أعمارهم عن 15 عاما في إدلب".

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا