العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الألمان يخشون من مخاطر الإنترنت على أطفالهم

الألمان يخشون من مخاطر الإنترنت على أطفالهم

كشفت دراسة حديثة أن غالبية الآباء في ألمانيا تساورهم مخاوف كبيرة عندما يقوم أطفالهم بتصفح الإنترنت، إلا أنهم يعترفون في الوقت نفسه بأنهم لا يتخذون إجراءات لحمايتهم من مخاطر محتملة على الشبكة العنكبوتية.   ...

وأظهرت الدراسة التي نشرتها مجلة "فوكوس" الألمانية على موقعها الإلكتروني يوم السبت، أن 81 في المئة من الآباء يرون أن الإنترنت ينطوي على مخاطر كثيرة بالنسبة للأطفال، إلا أن 14 في المئة فقط من الآباء يضعون برنامجا على جهاز كمبيوتر العائلة لحماية الأطفال على الإنترنت.
وأشارت الدراسة التي أجرتها جمعية "زودفيست" لأبحاث التربية الإعلامية في مدينة شتوتغارت جنوبي ألمانيا إلى أن 43 في المئة من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 13 عاما يتصفحون الإنترنت مرة واحدة أسبوعيا على الأقل، وأن 16 في المئة من الأطفال الذين شاركوا في الاستطلاع قد شاهدوا موادا غير مناسبة لهم كاطفال في مواقع الإنترنت، بحسب وجهة نظرهم.
وفي المقابل ذكر 8 في المئة من الأطفال أنهم صادفوا مواد غير مناسبة بالنسبة لهم على الشبكة العنكبوتية، فيما يملك ثلث الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و11 عاما صفحة خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.
وقال المشرف على الدراسة توماس راتجيب في تصريحات لـ"فوكوس" إن استعداد الأطفال لنشر بيانات شخصية على الإنترنت أمر مثير للقلق.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا