العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الأسد: مستعدون للتفاوض ومصيري ليس موضوع نقاش

DR: Reuters

قال الرئيس السوري بشار الأسد إن حكومته مستعدة للتفاوض بشأن كافة الملفات خلال محادثات أستانا المقبلة، مشيرا إلى أن موضوع بقاءه في السلطة من عدمه مستقبلا ليس موضوع نقاش.

وأكد الأسد في مقابلة صحفية أنه مستعد للتفاوض "حول كل شيء" وأضاف "عندما تتحدث عن التفاوض حول إنهاء الصراع في سوريا أو حول مستقبل سوريا فكل شيء متاح وليست هناك حدود لتلك المفاوضات".

وحول مصيره كرئيس قال الأسد إن منصبه "يتعلق بالدستور، والدستور واضح جدا حول الآلية التي يتم بموجبها وصول الرئيس إلى السلطة أو ذهابه (...) الشعب السوري كله ينبغي أن يختار الرئيس".

ميدانيا قال الرئيس السوري إن اتفاق وقف إطلاق النار الذي توسطت فيه كل من أنقرة وموسكو، "لا يشمل النصرة وداعش" وبالتالي فإن منطقة وادي بردى "ليست جزءا من وقف إطلاق النار".

وتسيطر جبهة النصرة على هذه المنطقة التي تعد مصدر المياه الرئيسي للعاصمة دمشق، وفي هذا الصدد قال الأسد إن "دور الجيش السوري هو تحرير تلك المنطقة لمنع أولئك الإرهابيين من استخدام المياه لخنق العاصمة". وتنفي المعارضة السورية المعتدلة وجود أي مقاتلين تابعين للنصرة في المنطقة.

تعليق د. راكان أبو طرية، استاذ العلوم السياسية والاستراتيجية بجامعة عمان:

00:01:21

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا