العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

استعادة سرت.. هل تكون بداية اندحار داعش في ليبيا؟

DR

بسطت قوات الوفاق الليبية الاثنين سيطرتها على مدينة سرت، آخر معاقل تنظيم داعش الارهابي، حيث يتحصن مقاتلوه، وذلك بعد معارك طاحنة دامت أشهرا وأسفرت عن مقتل 700 مقاتل في صفوف القوات الحكومية وإصابة ثلاثة آلاف آخرين.

وكانت قوات الوفاق قد شنت هجوما على المتشددين بقيادة كتائب من مدينة مصراتة الواقعة في غرب ليبيا، في ماي الماضي، ومنذ فاتح غشت انضمت الولايات المتحدة إلى المعارك موجهة أكثر من 490 ضربة جوية ضد تنظيم الدولة.

ونشر المركز الاعلامي لعملية البنيان المرصوص على صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك تدوينة قال فيها "قواتنا تبدأ منذ صباح اليوم بملاحقة أخر الفلول الهاربة والمندحرة، وتحاصر ثلاثة من الدواعش في أحد المنازل، و تتعامل مع مجموعة أخرى تختبئ في أحد المواقع" مضيفا أنه عملية البنيان المرصوص تعلن رسميا " انهيارا تاما في صفوف الدواعش والعشرات منهم يسلمون أنفسهم لقواتنا، وأبطالنا يتعاملون مع أفراد من عصابة داعش في اخر معاقلهم في منطقة الجيزة البحرية".

ويتساءل مراقبون حول ما إذا كانت استعادة مدينة سرت هي بداية النهاية لتنظيم داعش في ليبيا، أم أنه سيكون قادرا على اتخاذ معاقل جديدة له، واستعادة عافيته لخوض معارك أشرس ضد قوات الوفاق المدعومة دوليا.

تعليق  محمد العبيدي ، المحلل السياسي من طرابلس الذي  يؤكد على أن تنظيم داعش ، كما تنظيمات إسلامية أخرى ، لم تجد حاضنة لها في المجتمع الليبي

00:01:09

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا