العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

اختيار البرنامج المغربي (جيني) للحصول على جائزة اليونسكو - الملك حمد بن عيسى أل خليفة 2017

اختيار البرنامج المغربي (جيني) للحصول على جائزة اليونسكو - الملك حمد بن عيسى أل خليفة 2017

تم اختيار البرنامج المغربي (جيني) "جيل تنكنولوجيات الاعلام والاتصال في التعليم" وهو مبادرة وطنية تتوخى إدماج تكنولوجيا الاعلام، والاتصال، من اجل تحسين الولوج الى جودة التربية بالمدارس الابتدائية والاعدادية، من قبل منظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) للحصول على جائزة اليونسكو - الملك حمد بن عيسى أل خليفة 2017 ، للابتكار، وذلك بحسب ما جاء في بلاغ للمنظمة الدولية الجمعة.

وسيتم منح هذه الجائزة التي ستكافىء في الوقت نفسه مبادرة التعلم المترابط بالهند (برنامج كليكس) الى هذين البرنامجين، خلال حفل ينظم الاربعاء المقبل بمقر اليونسكو.

وتم اختيار هذين المشروعين المبتكرين في مجال التعليم والتعلم، الذين يرتكزان على تكنولوجيا الاعلام والاتصال، من أجل تحسين الاداء التربوي، باقتراح من لجنة تحكيم دولية، بحسب المصدر نفسه.

واضاف البلاغ ان برنامج (جيني) مكن من توفير بنيات تحتية، وادوات رقمية، وربط بالشبكة العنكبوثية لازيد من عشرة الاف مدرسة، وتسهيل الابتكار البيداغوجي، من خلال توفير تكوين مستمر لازيد من 300 الف مدرس، ومدير مدرسة في البلاد.

وأشار المصدر إلى أن البرنامج، يشجع الاستخدام المبتكر للتكنولوجيا الجديدة، وضمان الولوج الشامل، لتعليم ذي جودة في كل مدرسة في البلاد، ويغطي اللغات الاربع الرئيسية المستعملة في المدارس (الامازيغية والانجليزية والعربية والفرنسية)، ملاحظا أن هذا البرنامج ساهم في رفع معدل التمدرس في البلاد الى 95 في المائة، ويروم تخفيض معدل الهدر المدرسي بنسبة 53 في المائة .

أما البرنامج الهندي (كليكس) الذي وضعه معهد طاطا للعلوم الاجتماعية، فيهدف على الخصوص الى الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة، وتحسين فرص التلاميذ المنتمين الى الطبقاء الفقيرة، من اجل الولوج الى التعليم الاعدادي والعالي في الهند.

إضافة تعليق

انظر أيضا