العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

اتفاق مبدئي بين صندوق النقد الدولي ومصر

DR

أعلن كريس جارفيس رئيس بعثة صندوق النقد إلى مصر، أن القاهرة قد تحصل على شريحة أولى بقيمة 2.5 مليار دولار من قرض الصندوق البالغ 12 مليار دولار شتنبر المقبل.

وقال جارفيس الخميس، إن مصر ستتلقى الشريحة الاولى من القرض على الفور بعد موافقة مجلس مديري الصندوق بدون إنتظار لاجراءات إصلاحات محددةن مشيرا إلى ان الشرائح الباقية من القرض سيجري صرفها على أساس مراجعات دورية لاجراءات الاصلاح التي ستتخذها الحكومة.
وسيتطلب برنامج مصر تمويلا إضافيا في العام الأول بما في ذلك تعهدات بدعم ثنائي من خمسة إلى ستة مليارات دولار قبل أن يحال لمجلس مديري الصندوق للموافقة عليه.

ويحتاج الاتفاق الذي توصل إليه الخبراء من الجانبين، إلى تصديق كل من المجلس التنفيذي لصندوق النقد والبرلمان المصري.

وأضاف بيان صندوق النقد الدولي أن "مصر دولة قوية ولديها إمكانيات هائلة، لكنها تعاني مع بعض المشكلات التي تحتاج إلى حل عاجل".

وقال رئيس بعثة الصندوق في القاهرة كريس جارفيس في بيان صحافي قرأه في مقر مجلس الوزراء المصري، إن الصندوق يتطلع لتمرير البرلمان المصري لقانون ضريبة القيمة المضافة بالإضافة لاستمرار تنفيذ الحكومة لبرنامج ترشيد دعم الطاقة الذي بدأته في 2014.

وأضاف أن الإصلاحات التي سيتم تطبيقها تهدف إلى "رفع كفاءة أداء سوق النقد الأجنبي وزيادة الاحتياطيات الأجنبية وخفض معدل التضخم".

د. إبراهيم بدران- المحلل الاقتصادي والاستاذ بجامعة فيلاديلفيا في عمان- الأردن يقدم قراءة في هذا القرض وشروطه

00:01:18

إضافة تعليق

انظر أيضا