العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

أيوب الكعبي .. هداف بالفطرة

أيوب الكعبي .. هداف بالفطرة

واصل النجم أيوب الكعبي، تألقه اللافت، سواء مع ناديه نهضة بركان أو مع المنتخب الوطني. فقد تمكن هداف بطولة "الشان 2018" من تسجيل أول أهدافه رفقة "أسود الأطلس"، في أول مشاركة رسمية له رفقة المنتخب الوطني الأول، مساء الثلاثاء 27 مارس، خلال المباراة الودية بالمركب الرياضي محمد الخامس أمام المنتخب الاوزبكي

الكعبي سجل الهدف الأول للمنتخب من متابعة لكرة عرضية في الدقيقة الثالثة من المباراة، وهو ما جعله يواصل مسار التألق والتهديف، وهو الذي سبق وأن قاد المنتخب الوطني للاعبين المحليين، إلى التتويج باللقب بمدينة الدار البيضاء، كما أنه توج بلقب أفضل لاعب وهدف البطولة ذاتها، حينما تمكن من تسجيل تسعة أهداف.

من جهة أخرى يقدم الكعبي أداء لافتا ومتميزا رفقة ناديه نهضة بركان، سواء في مباريات البطولة الوطنية لكرة القدم، أو مباريات الفريق في بطولة الاتحاد الافريقي "الكاف"، وهو الذي قاد الفريق البرتقالي إلى التأهل إلى الدور الموالي (الدور الأول مكرر)، حينما سجل هدف الفوز في مرمى فريق النادي الافريقي التونسي، في مباراة الإياب ، علما أن الفريق المغربي كان قد فاز ذهابا في مدينة بركان.

 

وبذلك يكون الكعبي قد سجل في جميع المسابقات التي يشارك فيها ناديه، وأيضا في مباريات المنتخب الوطني الأول والمحلي، ما جعل المتتبعين والمحللين يعتبرون أن مسألة استدعائه ضمن لائحة الناخب الوطني النهائية إلى مونديال روسيا مسألة وقت.

من جهة أخرى، أعرب الناخب الوطني هيرفي رونار، عن ارتياحه للمرود التقني و البدني الذي أبانت عنه عناصر الفريق الوطني المغربي في المواجهة الودية التي جمعتهم مساء الثلاثاء على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالمنتخب الاوزبكي ،وانتهت لصالح أسود الاطلس بهدفين مقابل صفر ، مبرزا أن الاستفادة كانت جيدة جدا.

واعتبر الناخب الوطني خلال الندوة الصحفية التي تلت المباراة ، أنه أضحى للمنتخب المغربي بصمة خاصة تميزه ، و تتمثل في محاصرة الخصم و التمريرات الدقيقة الجيدة و الاندفاع البدني و القتالية .

و اوضح أن المباراة ضد المنتخب الاوزبكي كانت مناسبة للوقوف على جاهزية مجموعة من اللاعبين الذين لم يتم إشراكهم في مباراة صربيا ، مشيدا في هذا السياق بالعرض الذي قدمه اللاعبون الشبان من قبيل ايوب الكعبي و امين حارث و اشرف حكيمي و سفيان أمرابط و سفيان بوفال .

وكان المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم قد فاز على نظيره الأوزبكي بهدفين للاشيء في المباراة الودية، من تسجيل المهاجم أيوب الكعبي في الدقيقة 3 و المدافع مروان داكوستا (د42) .

وتعد هذه ثاني مباراة إعدادية للمنتخب المغربي ، بعد الاولى التي فاز فيها على منتخب صربيا بهدفين لواحد الجمعة الماضي على أرضية الملعب الأولمبي بتورينو ، والغاية منها تجريب أكبر عدد من اللاعبين لتحقيق المزيد من الانسجام بين العناصر الوطنية ،و تصحيح الهفوات و الاختلالات التكتيكية التي سجلت في المباراة الاعدادية الأولى.

إضافة تعليق

انظر أيضا