العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

أوروبا تمهد لارسال البشر إلى المريخ

أوروبا تمهد لارسال البشر إلى المريخ

DR

بعد رحلة استمرت سبعة أشهر انطلاقا من الأرض في اتجاه سطح كوكب المريخ، انفصل مسبار الفضاء " شياباريلي" عن المركبة الأم، الأحد، في خطوة تمهيدية لدراسة التكنولوجيا اللازمة من أجل أول مركبة تعتزم أوروبا ارسالها الى الكوكب الأحمر _الذي يبعد عن كوكب الارض بـ 56 مليون كيلومتر_ والتي سوف تبحث عن مظاهر لحياة ماضية أو حاضرة ممكنة.

وانفصل المسبار شياباريلي البالغ وزنه 577 كيلوجراما عن مركبة الفضاء تريس جاز أوربيتر في التوقيت المتوقع له تماما، معلنا بداية عملية هبوط إلى سطح المريخ، ستستمر ثلاثة أيام، ما اعتبره باولو فيري رئيس عمليات البعثة في مركز عمليات الفضاء بوكالة الفضاء الأوروبية في دارمشتات بألمانيا نجاحا في حد ذاته قائلا "ينبغي أن نستقبل ونعالج البيانات أولا وبعدها يمكننا تحديد ما حدث، ولكن من ناحية "شياباريلي" أقول أن الانفصال كان ناجحا."

وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما، قد تعهد مؤخرا بارسال أشخاص الى الكوكب الاحمر بحلول العقد الثالث من القرن، قائلا "حددنا هدفا واضحا مهما للفصل التالي من قصة أمريكا في الفضاء وهو إرسال البشر إلى المريخ بحلول ثلاثينات القرن وإعادتهم سالمين إلى الأرض بهدف نهائي هو التمكن ذات يوم من البقاء هناك لفترات ممتدة."

ويعتبر الهدف الاساسي لمهمة برنامج الفضاء الاوروبي الروسي "اكسومارس"، والتي قد تبدو غريبة بالنسبة لكثيرين، هو استكشاف ما اذا كانت هناك حياة قد وجدت على المريخ، فيما يتوقع أن تصل تكلفة مهمة "إكسومارس" إلى نحو 1.3 مليار يورو.

إضافة تعليق

انظر أيضا