العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

أنتونيو غوتيريس يخلف بان كي مون على رأس الأمم المتحدة

DR

قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة، بالإجماع، تعيين البرتغالي أنطونيو غوتيريس أمينا عاما للمنظمة خلفا للكوري الجنوبي بان كي مون، وذلك اعتبارا من فاتح يناير المقبل، كما بعث العاهل المغربي الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى الأمين العام الجديد للمنظمة، تحمل متمنياته له بكامل التوفيق في مهامه الجديدة.

وغوتيريس البالغ من العمر 67 سنة، هو دبلوماسي برتغالي سابق وسبق له أن تولى مهمة رئاسة الحكومة، ويعول عليه داخل الأمم المتحدة بشكل كبير لاتخاذ مواقف أكثر حسما إزاء الملفات والنزاعات الكبرى، بعد الانتقادات الشديدة التي تعرض لها سلفه بان كي مون بسبب ضعف مواقفه.

وطوال عقود، كان انتقاء الأمين العام للمنظمة يتطلب مشاورات سرية ومغلقة طويلة بين الدول الخمسة الدائمة العضوية في مجلس الأمن، إلا أن هذه المرة كانت استثناء، إذ تم اختيار غوتيريس بشفافية غير مسبوقة، وبإجماع أعضاء المجلس.

ومن جانبه، قال بان للجمعية العامة بعد تعيين غوتيريس "ربما هو معروف في المواقع الأكثر أهمية على جبهات الصراعات المسلحة والمعاناة الإنسانية، لطالما قدرت نصائحه وأعجبت بروحه للعمل." وتابع "مواهبه السياسية هي تلك المناسبة للأمم المتحدة، بما في ذلك التعاون من أجل المصلحة العامة والمشاركة في المسؤولية فيما يخص الشعوب والكوكب، إنه يدرك الأهمية القصوى لتمكين النساء بدءا من طاولات التفاوض على السلام وصولا إلى قاعات هذه المنظمة."

وفور تعيينه رسميا في منصبه الجديد، أعلن الامين العام المقبل للامم المتحدة انتونيو غوتيريس في أول مؤتمر صحافي له كأمين عام للأمم المتحدة، أن الوقت حان لتجاوز الانقسامات حول انهاء الحرب في سوريا، وذلك قبل يومين من اجتماع دولي جديد بشأن النزاع السوري، قائلا "أيا تكن الانقسامات الموجودة اليوم فإن الأهم هو أن نتحد، حان الوقت للقتال من أجل السلام".

مداخلة تاج الدين الحسيني، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة محمد الخامس بالرباط ، حول مسار الأمين العام  الجديد للأمم المتحدة.

00:01:26

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا