العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

أزيد من 70 قتيلا في غارات كثيفة للنظام السوري على الغوطة الشرقية

أزيد من 70 قتيلا في غارات كثيفة للنظام السوري على الغوطة الشرقية

كثفت قوات النظام الثلاثاء غاراتها على منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق، متسببة بمقتل واصابة عشرات المدنيين، في وقت تواجه دمشق اتهامات دولية متزايدة إزاء استخدامها السلاح الكيميائي في هجمات عدة.

وغداة اتهام واشنطن لموسكو بتأخير اصدار ادانة من مجلس الامن لهجمات كيميائية وقعت خلال الفترة الأخيرة، أعلنت لجنة الامم المتحدة للتحقيق في وضع حقوق الانسان في سوريا أنها تتحقق من تقارير عن استخدام غاز الكلور في مدينتي دوما قرب دمشق وسراقب في ادلب (شمال غرب).

وواصلت حصيلة القتلى المدنيين جراء الغارات العنيفة على الغوطة الشرقية الارتفاع، اذ بلغت مساء الثلاثاء "78 قتيلاً بينهم 19 طفلاً"، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان في حصيلة محدثة في وقت متأخر من ليل الثلاثاء.

وكانت حصيلة أولية أفادت صباح الثلاثاء بمقتل 16 مدنياً، إلا أنها واصلت الارتفاع طوال اليوم.

وسجلت مدينة دوما، معقل فصيل جيش الاسلام الأكثر نفوذاً في الغوطة الشرقية، الحصيلة الأكبر اذ قتل فيها جراء القصف الجوي 24 مدنياً. وعزا مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن استمرار ارتفاع الحصيلة مجدداً إلى "انتشال المزيد من القتلى من تحت الأنقاض". وقال إن "هذه الحصيلة هي الأكبر في الغوطة الشرقية منذ بدء التصعيد قبل شهر ونصف شهر".

وأصيب جراء الغارات التي استهدفت مناطق عدة في الغوطة الشرقية نحو 200 مدني، وفق المرصد.

وتتعرض مناطق عدة في الغوطة الشرقية لقصف جوي ومدفعي شبه يومي، تسبب الاثنين بمقتل 31 مدنياً على الأقل.

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا