العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

آلاف الأشخاص يتظاهرون ببرشلونة احتجاجا على توقيف كارليس بيغدومنت

آلاف الأشخاص يتظاهرون ببرشلونة احتجاجا على توقيف كارليس بيغدومنت

تظاهر آلاف الأشخاص الأحد في برشلونة احتجاجا على توقيف الشرطة الألمانية لكارليس بيغدومنت الرئيس السابق للحومة المحلية لجهة كتالونيا وذلك تنفيذا لمذكرة اعتقال أوربية أصدرتها السلطات القضائية الإسبانية .

وتمركز المشاركون في هذه المظاهرة التي جاءت استجابة للنداء الذي أطلقته ( لجان الدفاع عن الجمهورية ) وهي مجموعة انفصالية متطرفة وسط برشلونة بالشارع المركزي ( رامبلاس ) ورددوا شعارات تطالب بالإفراج عن القادة الانفصاليين الذين اعتقلتهم مدريد في إطار قضية مسلسل الانفصال بالإقليم .

كما رفع المتظاهرون خلال هذه الاحتجاجات الأعلام الكتالانية ورددوا شعار " بيغدومنت رئيسنا " قبل أن يتوجهوا إلى مقر بعثة المفوضية الأوربية ببرشلونة من أجل التنديد ب " موقف أوربا اتجاه الأزمة الكتالانية " .

وقالت وسائل الإعلام إن مواجهات وقعت بعد ذلك بين المتظاهرين وقوات الشرطة الجهوية ( موسوس ديسكوادرا ) على جنبات مقر مندوبية الحكومة الإسبانية بكتالونيا مشيرة نقلا عن مصالح الطوارئ إلى أن ما لا يقل عن 17 شخصا أصيبوا بجروح طفيفة خلال هذه المواجهات بينما تم اعتقال ثلاثة أشخاص .

وأوقفت الشرطة الألمانية اليوم الأحد كارليس بيغدومنت الرئيس السابق للحكومة المحلية لإقليم كتالونيا الذي كان موضوع مذكرة اعتقال أصدرها القضاء الإسباني وذلك قرب الحدود مع الدنمارك .

وقالت وسائل الإعلام نقلا عن مصادر من الشرطة إن الرئيس السابق ل ( الجينراليتات ) بيغدومنت تم توقيفه من طرف الشرطة الألمانية قرب بلدة ( تشوبي ) لدى عبوره الحدود بالسيارة من الدنمارك للتوجه إلى بلجيكا التي استقر بها هربا من متابعة القضاء الإسباني الذي وجه له تهمة " التمرد " .

وكان بابلو لارينا القاضي بالمحكمة العليا الإسبانية المكلف بالتحقيق في قضية المسلسل الانفصالي بجهة كتالونيا قد جدد أول أمس الجمعة مذكرة الاعتقال الأوربية التي أصدرتها السلطات القضائية الإسبانية ضد بيغدومنت ومجموعة من المسؤولين السياسيين الداعمين لاستقلال الإقليم الذين فروا إلى خارج إسبانيا هربا من المتابعات القضائية .

ويتابع كارليس بيغدومنت إلى جانب مجموعة من الأعضاء السابقين في حكومته التي أقالتها مدريد شهر أكتوبر من السنة الماضية بتهم " التمرد والعصيان واختلاس الأموال " وذلك في إطار التحقيقات حول المسلسل الانفصالي بجهة كتالونيا والإعلان أحادي الجانب وغير الشرعي عن استقلال الإقليم الذي ظل دون أي أثر أو صدى .

إضافة تعليق

انظر أيضا